محلي

اللجنة الحكومية العليا لتسيير الرؤية الوطنية تستعرض تقرير المكتب التنفيذي للرؤية

استعرضت اللجنة الحكومية العليا لتسيير الرؤية الوطنية لبناء الدولة اليمنية الحديثة في اجتماعها اليوم برئاسة رئيس الوزراء الدكتور عبدالعزيز صالح بن حبتور، تقرير المكتب التنفيذي لإدارة الرؤية عن مستوى الإنجاز والترتيبات المنفذة لإعداد الخطة…

ارتفاع الأسهم الأمريكية في مستهل التعاملات

ارتفعت الأسهم الأمريكية في مستهل تعاملاتها  اليوم الجمعة وسط مكاسب واسعة النطاق قادتها أسهم التكنولوجيا. وصعد المؤشر داو جونز الصناعي 98.78 نقطة أو 0.39 بالمائة إلى 25678.17 نقطة. وزاد المؤشر ستاندرد آند بورز 500 بمقدار 17.14 نقطة أو…

الإصابة تبعد هازارد من مباراة ريال مدريد الافتتاحية في الدوري الإسباني

كشف نادي ريال مدريد عن استبعاد نجمه الجديد البلجيكي إيدن هازارد من مواجهة سيلتا فيجو السبت في أولى مباريات الفريقين في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم بسبب إصابة عضلية خلال تدريب اليوم الجمعة. وذكر ريال مدريد في بيان أن هازارد خضع…

الخارجية الفلسطينية تحذر من إقدام الاحتلال على فرض التقسيم المكاني في “الأقصى

حذرت وزارة الخارجية والمغتربين، الفلسطينية اليوم من إقدام اليمين الحاكم في اسرائيل، وفي ظل التنافس الانتخابي، على ارتكاب المزيد من الانتهاكات والجرائم ضد المسجد الاقصى المبارك وفرض التقسيم المكاني. وقالت الوزارة في بيان صحفي، إن اليمين…

اليونيسيف:أكثر من 20 مليون طفل لايتلقون لقاح الحصبة سنويا

جنيف-سبأ:

كشفت منظمة اليونيسيف التابعة للأمم المتحدة أن حوالي 169 مليون طفل قد فاتتهم الجرعة الأولى من التطعيم ضد الحصبة في الفترة بين عامي 2010 و2017، وبما يصل إلى 21.1 مليون طفل سنويًا مما يجعل الطريق مفتوحًا أمام تفشي المرض العالمي الذي ضرب العديد من البلدان في جميع أنحاء العالم.

وذكرت المديرة التنفيذية للمنظمة هنريتا فور – في بيان للمنظمة اليوم إنه تم وضع حجر الأساس لتفشي الحصبة العالمي الحالي قبل سنوات، مؤكدّة أنه إذا كان العالم جادًا في تجنب انتشار هذا المرض الخطير والوقاية منه فلابد من تطعيم كل طفل في البلدان الغنية والفقيرة على حد سواء. وأَضافت هنريتا فور أنه في الأشهر الثلاثة الأولى من عام 2019 تم الإبلاغ عن أكثر من 110 آلاف حالة إصابة بالحصبة في جميع أنحاء العالم موضحة أن هناك الكثير من الأطفال قد توفوا بسبب الحصبة في عام 2017 وبزيادة قدرها 22% عن العام السابق له.

وشددت على أن جرعتين من لقاح الحصبة ضروريتان لحماية الأطفال من المرض، مشيرة إلى أنه بسبب الخوف في بعض الحالات أو الشكوك بشأن اللقاحات فقد تم الإبلاغ عن التغطية العالمية للجرعة الأولى من لقاح الحصبة بنسبة 85% في عام 2017، وهو الرقم الذي ظل ثابتًا نسبيًا على مدى العقد الماضي على الرغم من النمو السكاني. وأوضحت أن الجرعة الثانية من اللقاح كانت أقل بكثير حيث بلغت 67% فقط، حيث توصي المنظمة بحدود 95% للتطعيم، منوهة بأن تغطية الجرعة الأولى في البلدان ذات الدخل المرتفع بلغت حوالي 94% إلا أن الجرعة الثانية انخفضت لـ91%، وذلك وفقًا لأحدث البيانات.

Print Friendly, PDF & Email
قد يعجبك ايضا