محلي

 الرئيس المشاط يلتقي رئيس الوزراء ووزير الخارجية

التقى الأخ مهدي المشاط رئيس المجلس السياسي الأعلى اليوم، رئيس الوزراء الدكتور عبد العزيز بن حبتور ووزير الخارجية المهندس هشام شرف.  جرى خلال اللقاء مناقشة أخر المستجدات على الساحة الوطنية في ظل تصعيد العدوان والمواقف الدولية إزاء ذلك،…

هيئة المواصفات تصدر لائحة متطلبات فنية لأنظمة الطاقة الشمسية

 أصدرت الهيئة اليمنية للمواصفات والمقاييس وضبط الجودة، اللائحة الفنية لأنظمة الطاقة الشمسية رقم 13 للعام 2019م بموجب قرار وزير الصناعة والتجارة رئيس مجلس إدارة الهيئة. ودعت الهيئة في بلاغ صحفي تلقته وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) جميع…

الاتحاد الدولي لالعاب القوى يوقف العداء الروسي باكولين ثمانية أعوام

أعلن الاتحاد الدولي لالعاب القوى اليوم الاربعاء عن توقيف العداء الروسي سيرغي باكولين بطل العالم السابق في سباق 50 كلم مشياً، لمدة ثمانية أعوام بسبب عدم انتظام في جوازه البيولوجي . وسبق لباكولين أن اوقف من قبل الاتحاد الروسي لألعاب القوى…

طيران الاحتلال يجدد عدوانه على قطاع غزة

جدد طيران الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم عدوانه على قطاع غزة المحاصر مستهدفا مناطق متفرقة فيه.  وذكرت وكالة الانباء الفلسطينية /وفا/ أن طائرات الاحتلال استهدفت بثلاثة صواريخ شاطئ بحر منطقة الشيخ عجلين غرب مدينة غزة ما أدى إلى إلحاق أضرار…

مجلس النواب يستمع لردود وإيضاحات وزيري الأوقاف والتعليم العالي

190422193845-50979-0.gif
صنعاء- سبأ:
استمع مجلس النواب في جلسته اليوم برئاسة رئيس المجلس الأخ يحيى علي الراعي إلى الرسالة المقدمة من وزير التعليم العالي والبحث العلمي حسين حازب.
تضمنت الرسالة إيضاح حول ما تم اتخاذه من إجراءات بشأن ما أقره المجلس من توصيات بقبول طلاب كلية الطب جامعة الحديدة في جامعة صنعاء وعددهم 17 طالب وطالبة.

وأوضح وزير التعليم العالي والبحث العلمي انه تم تمكين الطلاب من الالتحاق بالدراسة في كليه الطب جامعة صنعاء وعددهم 17 طالب وطالبة.

كما استمع مجلس النواب إلى ردود وإيضاحات وزيري التعليم العالي والبحث العلمي حسين حازب ووزير الأوقاف والإرشاد نجيب ناصر العجي  على السؤال الموجه لهما من عضو المجلس الخضر محمد العزاني حول أسباب توقف بناء سبعة أبراج في جامعة صنعاء والتي مر عليها اكثر من 20 عاما و هل المباني لازالت تتحمل استكمال البناء ومن هو المتسبب في توقيف بناء هذه الأبراج.

وقد تضمن الرد المقدم من وزير الأوقاف والإرشاد نبذة عن المشروع وأسباب توقف تنفيذ المشروع والمتمثلة في عدم التزام الجامعة بالسماح بتنفيذ المشروع بحسب المخططات المعتمدة وكذا عدم التزام الجامعة بتسديد المبالغ المستحقة للأوقاف سواء المعجلة والمؤجلة الخاصة بأراضي الوقف المحجوزة في مذبح لصالح الجامعة.

وأشار وزير الأوقاف إلى أنه لا يوجد ما يمنع من استكمال تنفيذ المباني القائمة سوى ما ذكر أعلاه وفي حال التزام الجامعة بما عليها من استحقاق للأوقاف بموجب العقد فانه سيتم استكمال العمل في المشروع.

 كما تضمن الرد المقدم من وزير الأوقاف المقترحات والحلول لاستكمال المشروع من قبل وزارة الأوقاف وذلك من خلال تقييم الأعمال المنفذة من قبل لجنة مشتركة مكونة من وزارة الأوقاف و الجامعة ووزارة الأشغال بحسب سعر الزمان والمكان وتلتزم الجامعة بدفع قيمه الأعمال المنفذة بحسب التقييم وإيجار الأرض لإبقاء رقبة الوقف على أن يتم تسليم مبلغ الشراء مباشرة في حال الاتفاق على ذلك.

ولفت إلى أنه في حال عدم قدرة الجامعة على تنفيذ ما ذكر في البند السابق يتم فصل المشروع عن الجامعة وقيام الأوقاف باستكمال  تنفيذ المشروع وفق الآلية التي تخدم مصلحة الوقف والصالح العام والزام الجامعة باستكمال إجراءات العقود لأراضي الوقف المحجوزة والتي لم يتم عمل عقود فيها ودفع جميع المبالغ المتأخرة.

من جهته أوضح وزير التعليم العالي والبحث العلمي أن القانون أعطى للجامعات استقلالية وأن الموضوع هو بين الجامعة ووزارة الأوقاف والإرشاد.. مؤكدا أن هناك إشكالية معروفة ويجب أن تعالج.

   وقد اقر المجلس تكليف وزيري الأوقاف والإرشاد والتعليم العالي والبحث العلمي بعمل الحلول الكفيلة باستكمال المشروع وموافاة المجلس بما سيتم التوصل اليه وفي مدة أقصاها أسبوع.

 وقد استكمل المجلس خلال هذه الجلسة استماعه لتقرير لجنة الحريات العامة وحقوق الإنسان بشان دراستها ومراجعتها للبروتوكول الاختياري لاتفاقية حقوق الطفل المتعلق بإجراء تقديم البلاغات، وأرجأ المجلس مناقشته إلى جلسة قادمة بحضور الجانب الحكومي المختص.

كما اقر المجلس إدراج التقرير المقدم من لجنة الدفاع والأمن في جدول أعمال المجلس لهذه الفترة.

وكان المجلس قد استهل جلسته باستعراض محضره السابق واقره وسيواصل عقد جلسات أعماله غدا الثلاثاء بمشيئة الله تعالى.

 حضر الجلسة مدير مكتب أوقاف محافظة صنعاء ايمن عبد القادر ومدير عام الاستثمار بوزارة الأوقاف عبد الكريم علي المعمري.

Print Friendly, PDF & Email
قد يعجبك ايضا