محلي

ناطق الحكومة: إعلان العدوان عملية عسكرية بالحديدة واحتجازه للسفن مخالفة لاتفاق السويد

أكد الناطق الرسمي لحكومة الإنقاذ الوطني وزير الإعلام ضيف الله الشامي، أن إعلان دول تحالف العدوان عن عملية عسكرية بالحديدة يعد مخالفة صريحة لاتفاق السويد وتنصلا عنه بشكل رسمي وهروب واضح من أي استحقاقات مترتبة على ذلك. وأوضح ناطق الحكومة…

استقرار أسعار الذهب

استقرت أسعار الذهب دون تغير يذكر اليوم في ظل ضبابية السياسة النقدية للبنك المركزي الأمريكي. وذكرت رويترز أن السعر الفوري للذهب سجل ارتفاعا طفيفا بنسبة 1ر0 بالمئة إلى36ر1495 دولارا للأوقية فيما انخفض سعر المعدن الأصفر في العقود الأمريكية…

المنتخب الوطني لكرة القدم يتقدم خمسة مراكز في التصنيف الدولي

تقدم المنتخب الوطني خمسة مراكز ضمن التصنيف الدولي الصادر عن الاتحاد الدولي لكرة القدم " الفيفا" لشهر سبتمبر الجاري. وارتقى المنتخب من التصنيف 142 إلى 137، بفضل نتائجه الجيدة في التصفيات الآسيوية المؤهلة لكأسي العالم وآسيا. وعلى…

إيران تحذر الولايات المتحدة من شن حرب عليها   

حذرت إيران اليوم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من الانجرار إلى حرب شاملة في الشرق الأوسط في أعقاب التطورات في المنطقة. وقال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف في مقابلة مع شبكة (سي.إن.إن) إن توجيه أي ضربة عسكرية…

أوبك تبني أدلة مواصلة خفض معروض النفط مع زيادة امدادات المنافسين

190314175547-85744-0.jpg
لندن-سبأ:
قررت منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) اليوم خفض توقعاتها للطلب العالمي على نفطها هذا العام، مع زيادة إنتاج المنافسين، بما يبرر تمديد العمل بقيود الإمدادات لما بعد يونيو من أجل الحيلولة دون أي تخمة جديدة.

وقالت منظمة البلدان المصدرة للبترول في تقرير شهري إن الطلب على نفطها في 2019 سيصل في المتوسط إلى 30.46 مليون برميل يوميا، بما يقل 130 ألف برميل يوميا عن توقعات الشهر الماضي ودون مستوى إنتاجها الحالي.

وتعكف أوبك وروسيا وبعض المنتجين الآخرين خارج المنظمة، فيما يعرف باسم تحالف أوبك+، على خفض الإنتاج 1.2 مليون برميل يوميا من أول يناير ولمدة ستة أشهر. وقال التقرير إن ارتفاع الإنتاج من خارج المنظمة يؤكد على الحاجة لاستمرار أوبك وحلفائها في كبح الإمدادات.

وقالت أوبك في التقرير ”في حين من المتوقع أن ينمو الطلب العالمي على النفط بوتيرة متوسطة في 2019، فإنه يظل أقل بكثير من النمو القوي المتوقع في الإمدادات من خارج أوبك هذا العام“.

وأضافت ”يسلط هذا الضوء على المسؤولية المشتركة التي ما زالت تقع على عاتق جميع الدول المنتجة المشاركة (في الاتفاق) لتجنب عودة الاختلالات ومواصلة دعم استقرار سوق النفط في 2019“.

كانت مصادر بأوبك قالت إن تمديد العمل باتفاق خفض الإمدادات بعد يونيو هو الأرجح. ومن المقرر أن تجتمع المنظمة وحلفاؤها في أبريل ويونيو لبحث سياسة الإنتاج.

وقالت أوبك في التقرير إن إنتاجها من النفط انخفض 221 ألف برميل يوميا عن الشهر السابق إلى 30.55 مليون برميل يوميا في فبراير. ويعني ذلك التزاما بنسبة 105 بالمئة بالتخفيضات المتعهد بها.

Print Friendly, PDF & Email
قد يعجبك ايضا