محلي

إطلاق 10 صواريخ باليستية على أهداف عسكرية في جيزان

أطلقت القوة الصاروخية للجيش واللجان الشعبية، اليوم 10 صواريخ باليستية نوع بدر1 على أهداف عسكرية بجيزان في أكبر عملية للقوة الصاروخية. وأوضح المتحدث الرسمي للقوات المسلحة العميد يحيى سريع لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) أن القوة الصاروخية…

فقراءالطعام ..وجنون اسعار الخضروات..والفواكه ..!

تحقيق / نسيم محمد الرضاء يعتبر توفير الفاكهة على مائدة الطعام مهمة شاقة على اليمنيين فتذوقها يتطلب التخلي عن وجبة أساسية في بلد يعيش أغلب سكانه على اقل من دولار يوميا وعوضا من أن يلتهم اليمنيون الطعام  يلتهمهم الجوع على…

غدا .. انطلاق البطولة التنشيطية المفتوحة للرماية

 تنطلق غدا بصنعاء البطولة التنشيطية المفتوحة للرماية الأولمبية في سلاحي المسدس والبندقية لفئتي الذكور والإناث "كبار – ناشئين" ينظمها إتحاد اللعبة. يشارك في البطولة التي تقام بصالة الاتحاد على مدى أربعة أيام  80 لاعباً ولاعبة من مختلف…

مستوطنون يقتحمون منطقة عين أيوب في راس كركر

هاجم مستوطنون، الليلة الماضية، مركبات المواطنين بالحجارة بالقرب من مفترق عين أيوب في قرية رأس كركر غرب رام الله بالضفة الغربية. وأفادت وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا" بأن عشرات المستوطنين بحماية جيش الاحتلال اقتحموا منطقة عين أيوب الواقعة…

وفاة المسرحي والكاتب الفرنسي اللبناني الأصل نبيل الأظن عن 69 عاماً

181113181519-87933-0.gif
بيروت – سبأ :
أعلن في العاصمة اللبنانية بيروت اليوم عن وفاة المخرج المسرحي والكاتب الفرنسي اللبناني الأصل نبيل الأظن في أحد المستشفيات الفرنسية بعد صراع مع المرض عن 69 عاماً.
ونعا عدد من المسرحيين والفنانين اللبنانيين الأظن ممن عاصروه وعملوا معه وتتلمذوا على يديه.

وكتب الشاعر والكاتب اللبناني عيسى مخلوف على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك) ”في اتصالنا الهاتفي الأخير قال ’لم يعد في استطاعتي أن أتحمل‘“.

وأضاف ”قبل أيام قليلة كان لا يزال يتحدث عن مسرحية يوليوس قيصر لشكسبير التي كان يعمل على إخراجها وتقديمها في شهر فبراير المقبل مع مجموعة من الطلبة الجامعيين في بيروت".

وتابع ان الاظن "كان يبحث عن وميض أمل في نظرات الطبيب الذي يعاينه كل صباح في المستشفى.. وعندما يفقد أمله ويخفت صوته، كنت أحاول، بشتى الطرق، أن أجعله يصدق أن الطريق لم ينته بعد“.

وتخرج الأظن في جامعة السوربون وأسس فرقة (البركة) في فرنسا وقدم على خشبة المسرح نصوصاً بالفرنسية لكتاب عالميين مثل هارولد بنتر وتينسي وليامز.

وأخلص الأظن للمسرح واستخدم في عروضه الفنون الأخرى ببراعة فترك بصمة فارقة في عالم المسرح والأدب في فرنسا التي انتقل للإقامة فيها خلال الحرب الأهلية اللبنانية عام 1978م.

وكان الكاتب اللبناني من أوائل المسرحيين الذين نزلوا إلى وسط بيروت بعد انتهاء الحرب في أوائل تسعينات القرن العشرين ليدافعوا عن معالم المدينة الأثرية مثل تياترو بيروت.

وفي عام 1999م قدم مسرحية للشاعر جورج شحادة بعنوان (لوعة حب) في التياترو الكبير، في الذكرى العاشرة لوفاة شحادة، حركت الرأي العام ضد سياسات إعادة الاعمار العشوائية.

وحاز الاظن عدداً من الجوائز منها ميدالية الآداب والفنون من وزارة الثقافة الفرنسية وجائزة المنتدى الثقافي في باريس عام 2007م.

Print Friendly, PDF & Email
قد يعجبك ايضا