محلي

اجتماع برئاسة الرهوي وبن حبتور يناقش تقارير ميدانية عن الأوضاع بالمحافظات الجنوبية والشرقية

 وقف إجتماع عقد اليوم بصنعاء برئاسة عضو المجلس السياسي الأعلى أحمد الرهوي ورئيس الوزراء الدكتور عبدالعزيز صالح بن حبتور، أمام المشهد العام في المحافظات الجنوبية والشرقية المحتلة والمستجدات التي تشهدها في ظل الصراع القائم بين عملاء العدوان…

صعود أسعار النفط 15% بعد هجمات السعودية

صعدت أسعار النفط ما يربو على 15 في المئة عند فتح الأسواق، اليوم الإثنين بعد هجمات على منشأتي نفط في السعودية السبت، مما أثر على أكثر من خمسة في المئة من إمدادات النفط العالمية. وقفزت العقود الآجلة لخام برنت ما يزيد على 19 في المئة لتصل إلى…

الكيني كامورور يحطم الرقم القياسي العالمي في نصف الماراثون

حطم المتسابق الكيني جيفري كامورور اليوم الرقم القياسي العالمي لسباق نصف ماراثون بفارق 17 ثانية في كوبنهاجن مسجلا 58 دقيقة وثانية واحدة. وكانت عودة كامورور (26 عاما) مظفرة إلى العاصمة الدنمركية التي شهدت فوزه بأول لقب…

منظمة العفو الدولية تدعو إلى مضاعفة الجهود لإنهاء الحرب في اليمن

دعت منظمة العفو الدولية إلى مضاعفة الجهود لإنهاء الحرب في اليمن بدلاً عن الحديث عن أي تدخلات عسكرية في منطقة الشرق الأوسط لن تؤدي إلا إلى تفاقم المعاناة. وقال الأمين العام لمنظمة العفو الدولية كومي نايدو في مقابلة مع وكالة الصحافة…

الجبهة الثقافية تحيي الذكرى العشرين لخلود البردوني

صنعاء - سبأ :

 أحيت الجبهة الثقافية لمواجهة العدوان اليوم بصنعاء الذكرى العشرين لخلود الشاعر عبدالله البردوني تحت شعار ” إني أغالي في محبة موطني .. لم لا أغالي ؟ “.

وفي الفعالية التي حضرها مستشار الرئاسة خالد باراس ووزير الشباب والرياضة حسن زيد ، أشار مستشار المجلس السياسي الأعلى الدكتور عبد العزيز البغدادي إلى أن الحديث عن البردوني له أوجه عدة في مختلف مناحي الحياة.

وقال ” نحيي روح البردوني التي أعلنت عن وجودها العصي على الموت واستشعرت كل المخاطر والمؤامرات على الوطن”.

وأوضح أن صوت البرودني المجلجل الذي سخر من السياسيين المتلاعبين بالكلمات أدرك مخاطر الغزو على اليمن .. مؤكدا أن البردوني شاعر حقيقي استشعر المؤامرات ومخاطر العدوان.

من جانبها قالت رئيسة الجبهة الثقافية لمواجهة العدوان الدكتورة ابتسام المتوكل ” نحتفل اليوم بحضور البردوني المتجدد وذكراه المتأبدة وتربعه في سماء الإبداع الإنساني”.

وأضافت ” إن الذكرى السنوية لرحيل البردوني استحضارا واستذكارا متكررا لكل ما كتبه وأنجزه من مواقف أسعفتنا حين خذلتنا الأقلام التي كشفت عن زيفها حين تطاول العالم بعدوانه علينا “.

وأشارت الدكتورة المتوكل إلى أن الاحتفال يجب أن يكون له مسارا ايجابيا لإنصاف البردوني الذي قدر العالم انجازه المعرفي.. داعية الجهات المعنية إلى إصدار كتبه التي لم تنشر وتحويل بيته في صنعاء أو مسقط رأسه إلى متحف.

كما دعت اليونسكو إلى جعل يوم الثلاثين من أغسطس يوميا عالميا يٌحتفى فيه بهذا الإنسان الذي قهر كل الظروف وتجاوز كل العوائق ووصل بإبداعه للعالم.

بدوره قال الشاعر عباس الديلمي” تعلمنا من البردوني كيف نجعل قلوبنا تتسع لليمن بأكمله وكيف نرفض ونتحدى ونسخر من المواقف والعواقب والمتغيرات”.

من جهتها دعت الأديبة محاسن الحواتي إلى الوفاء لهذه الهامة الوطنية من خلال ترجمة أعماله والاهتمام بها والتأسيس لمهرجان البردوني الدولي للشعر.

وخلال الفعالية تم الاستماع لتسجيل صوتي لزوجة البردوني فتحية الجرافي، أشارت فيه إلى أن الراحل كان نادرا يحفظ كل العلوم الإنسانية والمعرفية ويتابع كل جديد.

وقالت ” كان البردوني موسوعة كبيرة ورفض الحصول على شهادة كي لا تحصره “.

تخلل الفعالية التي حضرها وكيل وزارة الأوقاف صالح الخولاني وعدد من الأدباء والشعراء والمثقفين ودكاترة الجامعة، عرض فيلم، عن أشعار البردوني التي تنبأ فيها بالعدوان على اليمن، وقصيدة للشاعر حسن الشرفي.

Print Friendly, PDF & Email
قد يعجبك ايضا