ابحث عن:
محلي
عربي ودولي
اقتصاد
رياضة
آخر تحديث: الجمعة، 24 - مايو - 2019 الساعة 10:56:06م
سلاح الجو يستهدف منظومة الباتريوت في مطار نجران وعمليات عسكرية على تجمعات المرتزقة وآلياتهم
نفذ الجيش واللجان الشعبية عمليات عسكرية استهدفت مواقع وتجمعات وآليات مرتزقة الجيش السعودي في عدة جبهات خلال الـ 24 ساعة الماضية، وشن سلاح الجو المسير هجوماً على مطار نجران للمرة الثالثة.
100 ألف مصلي يؤدون صلاة الجمعة الثالثة من رمضان في الأقصى المبارك
أدى نحو 100 ألف مصلٍ وفقاً لدائرة أوقاف القدس الشريف اليوم صلاة الجمعة الثالثة من شهر رمضان الفضيل في المسجد الأقصى المبارك، وسط اجراءات مشددة لجيش الاحتلال، فيما اصيب مواطنون فلسطينيون بغازات الاحتلال شرق قطاع غزة.
إرتفاع أسعار النفط وخام برنت يصعد إلى قرابة الـ 69 دولار للبرميل
إرتفعت أسعار النفط اليوم الجمعة بعد خسائر تكبدتها على مدى جلستين، في الوقت الذي تتجه صوب أكبر انخفاض أسبوعي منذ بداية العام الجاري بسبب ارتفاع المخزونات والقلق بشأن تباطؤ اقتصادي.
وحدة صنعاء يحرز كأس 22 مايو لكرة السلة
أحرز فريق وحدة صنعاء كأس الوحدة اليمنية 22 مايو لكرة السله بعد فوزه على فريق الصقور بثلاثة أشواط مقابل شوط في المباراة التي جرت بينهما اليوم.
آخر الأخبار:
مناقشة آلية توزيع المساعدات الغذائية بمديرية السلفية بريمة
أمسية رمضانية لعمال وموظفي صندوق النظافة بالمحويت
وزير الخارجية يهنئ نظيره الأردني بعيد الاستقلال
السلطات الروسية ترفض إصدار تأشيرة دخول لمسئولة امريكية
اسم المستخدم: كلمة المرور:
  محلي
الرئيس المشاط في مقال بصحيفة الثورة: الرئيس الشهيد الصماد كان الغائب الحاضر والملهم
[19/أبريل/2019]
صنعاء - سبأ :

قال الأخ مهدي المشاط رئيس المجلس السياسي الأعلى إن الرئيس الشهيد صالح الصماد الذي نحيي اليوم ذكراه الأولى بعد ثلاثمائة وستين يوما مضت كان في كل ساعاتها هو الغائب الحاضر، والملهم الثائر، والمجد المتجدد، والثورة المتعاظمة.

وأشار الرئيس المشاط في مقال له بصحيفة الثورة اليوم بعنوان "خاطرة في الذكرى الأولى لرئيس الشهداء سلام الله عليه"، إلى أن الشهيد الصماد سيبقى يسافر عبر الأجيال اسماً مشرفاً، وروحاً ملهمةً، وقائداً فذاً ينبض بالكرامة والشموخ وبقيم الخير والسلام وحياة المبادئ، مثلما سيبقى مشروعاً خالداً يجسد عظمة القرآن الكريم، ويشهد بحكمة وإيمان اليمن الميمون، وينشر على النفوس جمال الحق ونسيم الحرية وعطر الشهادة وعشق الأرض وحب الوطن.

 وأضاف" وأمام هذا العدوان البغيض شكلاً ومضموناً وهدفاً وسلوكاً ووسيلةً وأدوات وتكوينات كان لزاماً على هذه الأرض الطيبة أن تُخرج أثقالها، وأن تستنفر أباة الضيم من أبنائها انتصاراً للأوجاع في صدور الثكالى، وللدموع في عيون اليتامى، وللحياة الكريمة في مستقبل الأجيال، جهاداً في سبيل الله وذوداً عن الدين والمستضعفين، ودفاعاً عن قضية عادلة، وشعب كريم مظلوم، وعرض مصون يراد له أن يهون" .

  وأردف الرئيس المشاط " في خضم الملحمة التاريخية من الجهاد والعطاء والصمود سارت القوافل بأكرم ما فينا من الإخوة والرفاق، وبأعظم ما أنجبته هذه الأرض من الرجال – شهداء كرماء – في مواكب من نور عبرت وعطرت تراب الوطن الغالي على امتداد رقعته الفسيحة، ومختلف مناطقه ومكوناته العزيزة وكان في طليعة هؤلاء العظماء ولاريب ذلك الأخ العزيز والمجاهد النموذج الرئيس الشهيد صالح بن علي الصماد".

وتابع" نعم لقد مر عام كامل كان كل يوم فيه شاهداً جديداَ وإضافياً على عظمة التوفيق الإلهي لهذا الشهيد الكبير، وعلى عظمة رجال الدولة حينما ينحازون لبلدهم، ويضعون دينهم ووطنهم وشعبهم فوق أنفسهم وفوق مناصبهم ومصالحهم، ليصبحوا بالفعل روافد من العطاء المستدام، ونماذج مضيئة يحتضنها الشعب بحب، ويستقبلها التاريخ بفخر، ولعل هذا هو أهم مايجب أن نستحضره ونتعلمه في هذه الذكرى الخالدة على نحو خاص وفي كل وقت تمر بنا ذكريات الشهداء بشكل عام".

ومضى قائلاً " وبكل تأكيد لا أظنني في عجالة كهذه أستطيع الحديث عن كل ما يختلج في جوانحي من مشاعر الفخر والاعتزاز تجاه هذا الشهيد العظيم وما قدمه لدينه ووطنه وشعبه وأمته ولكن يكفي أن الله اصطفاه شهيداً وهو إلى جانب وطنه وشعبه المظلوم، ويكفي أن الشهداء جميعاً هم على الدوام عظماؤنا، وهم على الدوام مشاعل الهداية والحرية والشموخ في زمن التيه والعبودية والانبطاح".

 وأكد الرئيس المشاط  أهمية الوفاء للمبادئ التي ضحى من أجلها الشهداء ومواصلة السير على دربهم، ومضاعفة الجهود والصمود ورفع وتيرة التصميم والمثابرة على دحر الغزاة وتلقينهم الدروس تلو الدروس حتى تحرير الأرض والقرار، ومواصلة بناء المؤسسات وتطوير القدرات، وصون وتعزيز المكتسبات، والإخلاص في خدمة الشعب، وتعزيز الأمن، وغير ذلك مما يندرج ضمن مصاديق الوفاء لدماء الشهداء.

وجدد التأكيد على أن الاهتمام الدائم بالشهداء، وتعظيم أسرهم، وتخليد ذكراهم، والإبقاء عليهم كنماذج تسكن الضمير والوجدان واجب ديني ووطني لا يقتصر على شخص دون آخر، ولا على فئة دون فئة، ولا على زمان بعينه أو مكان بعينه، وإنما هو واجب ممتد بامتداد عطاءات الشهداء، وثابت بثبات مبادئهم وهو بالنسبة للشهداء استحقاق يطوق أعناق الجميع، وعهدة حق تتوارثه الأجيال في الحاضر والمستقبل.


 واختتم  الرئيس المشاط مقاله بالقول" ذلك نهج الصماد، وما تعلمناه من الصماد، ومدرسة الصماد، وذلك هو ما يجب أن نتمسك به، ونسعى إليه، وهو ما نعاهد الشهداء ورئيس الشهداء عليه وعلى السير فيه، حتى يجمعنا الله بهم في مستقر رحمته".



سبـأ
  المزيد من (محلي)
مناقشة آلية توزيع المساعدات الغذائية بمديرية السلفية بريمة
أمسية رمضانية لعمال وموظفي صندوق النظافة بالمحويت
وزير الخارجية يهنئ نظيره الأردني بعيد الاستقلال
أمسيتان في نهم ومناخة بذكرى استشهاد الإمام علي
وزير الخارجية يهنئ نظيره الأرجنتيني بالعيد الوطني
وقفات عقب صلاة الجمعة بأمانة العاصمة تندد بجريمة وخروقات العدوان
اجتماع برئاسة رئيس مجلس القضاء الأعلى يناقش وضع السجون ونزلائها (مكتمل)
عملية هجومية على مواقع المرتزقة بنجران
اختتام المسابقة الرمضانية للقرآن الكريم لأبناء الشهداء بصعدة
أمسيات في المحويت إحياءً لذكري استشهاد الإمام علي

العدوان السعودي على اليمن
استشهاد تسعة مواطنين بينهم أطفال بغارة لطيران العدوان في ماوية بتعز
[24/مايو/2019]
الغزاة والمرتزقة مستمرون في خرق اتفاق الحديدة واستهداف المناطق الحدودية
[23/مايو/2019]
قوى العدوان تواصل خرق اتفاق الحديدة وشن الغارات على صعدة
[22/مايو/2019]
16 شهيداً وجريحاً في حجة والحديدة بغارات طيران العدوان ونيران مرتزقته
[21/مايو/2019]
استشهاد وإصابة 15 مواطناً بغارة لطيران العدوان في حجة
[20/مايو/2019]