ابحث عن:
محلي
عربي ودولي
اقتصاد
رياضة
آخر تحديث: الثلاثاء، 19 - مارس - 2019 الساعة 11:39:18م
الرئيس المشاط يلتقي نائب وزير الداخلية
التقى الأخ مهدي المشاط رئيس المجلس السياسي الأعلى اليوم نائب وزير الداخلية اللواء الركن عبد الحكيم الخيواني.
شويغو يصل دمشق حاملا رسالة من بوتين للأسد
قالت وزارة الدفاع الروسية إن وزير الدفاع سيرغي شويغو أجرى زيارة عمل إلى سوريا بتكليف من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونقل رسالته إلى الرئيس السوري بشار الأسد.
النفط يقترب من أعلى مستوى في  2019
ارتفعت أسعار النفط اليوم الثلاثاء مقتربة من أعلى مستوياتها في 2019، مدعومة بتخفيضات الإمدادات التي تقودها أوبك والعقوبات الأمريكية على صادرات النفط من إيران وفنزويلا.
ريال مدريد يعاود محاولاته للتعاقد مع ماني
عاد ريال مدريد الإسباني لطرق باب ليفربول الإنجليزي بحثا عن التعاقد مع المهاجم ساديو ماني أحد نجوم الفريق وهدافه.
آخر الأخبار:
صاروخ باليستي يدك معسكر تدريب للمرتزقة في جبل النار بجيزان
قتلى وجرحى من جنود العدو ومرتزقته والسيطرة على عدة مواقع في نجران
مصرع عدد من الجنود السعوديين والمرتزقة بعمليات نوعية في جيزان
إفشال محاولة تسلل لمرتزقة العدوان في خب والشعف بمحافظة الجوف
اسم المستخدم: كلمة المرور:
  عربي ودولي
غضب في أنحاء العالم بعد الهجوم على المسجدين في نيوزيلند
[15/مارس/2019] متابعات - سبأ:

تتوالى ردود الفعل والاستياء من زعماء العالم بعد الهجوم الذي تعرضا له مسجدين في نيوزلندا.. وعبر كثير منهم عن شعورهم بالغضب والحزن على مقتل 49 شخصا عل الأقل يوم الجمعة .

فقد قال رئيس وزراء باكستان عمران خان على مواقع التواصل الاجتماعي ”ألقي بمسؤولية هذه الهجمات الإرهابية المتزايدة على ظاهرة الإسلاموفوبيا الحالية بعد أحداث 11 سبتمبر، إذ يتحمل 1.3 مليار مسلم بشكل جماعي اللوم عن أي عمل إرهابي“.

وذكر وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أن الهجوم شيطنة متعمدة للنضال السياسي للمسلمين. وقال ”ليس فقط مرتكبو هذه الجرائم البشعة، بل أيضا الساسة ووسائل الإعلام الذين يغذون ظاهرة الإسلاموفوبيا المتنامية بالفعل والكراهية في الغرب يتحملون نفس القدر من المسؤولية عن هذا الهجوم الشنيع“.

وفي القاهرة ندد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ”بأقوى العبارات بهذا الهجوم الإرهابي الآثم الذي استهدف بوحشية مصلين آمنين في بيوت الله“.

وندد الأزهر بالهجوم ووصفه بأنه ”هجوم إرهابي مروع“. وحذر الأزهر في بيان من أن ما حدث ”يشكل مؤشرا خطيرا على النتائج الوخيمة التي قد تترتب على تصاعد خطاب الكراهية ومعاداة الأجانب وانتشار ظاهرة الإسلاموفوبيا في العديد من بلدان أوروبا“.

وأضاف البيان ”الهجوم الإجرامي... يجب أن يكون جرس إنذار على ضرورة عدم التساهل مع التيارات والجماعات العنصرية التي ترتكب مثل هذه الأعمال البغيضة“.

وندد البابا فرنسيس بما وصفه ”بأعمال العنف الحمقاء“.وقال في رسالة تعزية إنه ”يؤكد لجميع مواطني نيوزيلندا، والمسلمين منهم بوجه خاص، تضامنه القلبي في أعقاب هذه الهجمات“.

وردد مئات من المحتجين الغاضبين في داكا عاصمة بنجلادش هتاف ”الله أكبر“ بعد صلاة الجمعة.

وقالت رئيسة وزراء نيوزيلندا جاسيندا أرديرن إنه قد يكون من بين الضحايا مهاجرون ولاجئون جدد. وأضافت ”إنهم منا. الشخص الذي ارتكب هذا العنف ضدنا ليس منا. ليس لهم مكان في نيوزيلندا“.

وقال رئيس وزراء أستراليا سكوت موريسون إن المواطن الأسترالي الذي اعتقل بعد الهجوم ”متطرف وإرهابي يميني عنيف“.

وقالت الملكة إليزابيث، وهي رأس الدولة النيوزيلندية، إنها تشعر ”بحزن عميق بسبب الأحداث المروعة“.

وفي أوروبا أبدت ميركل حزنها ”مع النيوزيلنديين على مواطنيهم الذين تعرضوا للهجوم والقتل بسبب الكراهية العنصرية بينما كانوا يصلون في مسجدهم“. وقال وزير الخارجية الألماني هايكو ماس ”عندما يتعرض الناس للقتل لا لشيء إلا لدينهم، فهذا هجوم علينا جميعا“.

وقال صادق خان، أول مسلم يتولى رئاسة بلدية لندن، إن سكان المدينة يدعمون سكان كرايستشيرش. كما وجه اللوم إلى كل من يروج للكراهية الدينية. وقال ”عندما تتأجج نيران الكراهية، عندما تتم شيطنة الناس بسبب معتقداتهم، عندما يتم التلاعب بمخاوف الناس بدلا من تهدئتها، فستكون العواقب مميتة مثلما شهدنا اليوم للأسف“.

ووصف كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات الهجوم بأنه ”نتيجة الأيديولوجية المتطرفة التي تزرع بذور الحروب الدينية“.

وشبه عريقات الهجوم بواقعة إطلاق نار على معبد يهودي في بيتسبرج بالولايات المتحدة أسفرت عن مقتل 11 شخصا في أكتوبر تشرين الأول الماضي وهجمات مميتة على كنائس في مصر نفذها تنظيم الدولة الإسلامية وهجوم نفذه مسلح إسرائيلي من اليمين المتطرف على مسجد بالضفة الغربية عام 1994 خلف 29 قتيلا.

وقالت المفوضية الأوروبية إن ”هذا العمل الوحشي الأحمق بحق أبرياء في دار عبادتهم أبعد ما يكون عن قيم وثقافة السلام والوحدة التي يتشارك فيها الاتحاد الأوروبي مع نيوزيلندا“.

وقالت رئيسة وزراء النرويج إرنا سولبرج إن الهجوم أعاد إلى الأذهان ذكريات عام 2011 عندما قتل المتطرف المعادي للمسلمين أندرس بريفيك 77 في تجمع للفتية والفتيات على جزيرة نرويجية. وقالت ”هذا يثبت أن التطرف يتصاعد وأنه ينتشر في أماكن كثيرة“.

سبـأ
  المزيد من (عربي ودولي)
شويغو يصل دمشق حاملا رسالة من بوتين للأسد
رئيس كازاخستان نور سلطان نزاربايف يعلن تنحيه عن منصبه
40شخصا تحت الأنقاض جراء انهيار مبنى سكني في الهند
مقتل ضابط وجنديين بهجوم مسلح في العراق
مقتل 10 مهاجرين بغرق قاربهم قبالة ليبيا
الأمم المتحدة تنشر تقريرها النهائي عن جرائم الحرب الإسرائيلية على حدود غزة
الصين تؤكد أنها لعبت دورا بناء في التهدئة بين نيودلهي وإسلام آباد
بوتفليقة: الجزائر مقبلة على تغيير نظامها السياسي
موسكو: على الاتحاد الأوروبي الإصغاء إلى صوت سكان القرم
أرديرن تعدُ بعدم ذكر اسم مرتكب مجزرة مسجدي مدينة كرايست تشيرش

العدوان السعودي على اليمن
سبع غارات وقصف صاروخي ومدفعي للعدو يستهدف مناطق متفرقة بصعدة
[19/مارس/2019]
استشهاد وإصابة امرأتين واحتراق منزل بنيران قوى العدوان في الحديدة
[19/مارس/2019]
إصابة مواطن بنيران حرس الحدود السعودي في صعدة
[18/مارس/2019]
طيران العدوان يشن أربع غارات على محافظة حجة
[18/مارس/2019]
شهيد وجريح بنيران حرس الحدود السعودي وتواصل خروقات مرتزقة العدوان في الحديدة
[18/مارس/2019]