ابحث عن:
محلي
عربي ودولي
اقتصاد
رياضة
آخر تحديث: الخميس، 23 - مايو - 2019 الساعة 02:11:24ص
السامعي وبن حبتور في حفل نظمه المؤتمر بالعيد الوطني: الوحدة اليمنية أعظم منجز لليمنيين
أكد عضو المجلس السياسي الأعلى سلطان السامعي ورئيس مجلس الوزراء الدكتور عبد العزيز بن حبتور أن الوحدة اليمنية أعظم منجز لليمنيين في تاريخهم المعاصر.
قائد الجيش الإيراني : النظام السعودي وراء الأحداث في العراق ولا نخشى الحرب
إتهم قائد الجيش الإيراني اللواء عبد الرحيم موسوي، النظام السعودي بالوقوف وراء حادث إطلاق صاروخ على السفارة الامريكية في بغداد ..مجدداً التأكيد أن بلاده لا تريد الحرب لكنها لا تخشاها.
الهيئة العامة للزكاة ... مشاريع استراتيجية لصرف الزكاة في مصارفها الثمانية
لا شك أن للزكاة دور كبير في معالجة الكثير من الاختلالات الاقتصادية من خلال القيم الإيمانية وما تتصل به من سلوك اقتصادي، تتجلى حكمة الله تعالى في فرضها لتعزيز التراحم بين الأغنياء والفقراء.
مايو يهزم اليرموك في بطولة وحدة صنعاء ويحرز كأس الوحدة اليمنية
حقق فريق  22 مايو فوزا صعبا على نظيره اليرموك بهدف دون رد في المباراة التي جرت بينهما أمس في الجولة الخامسة لبطوله كرة القدم للكبار والتي ينظمها نادي وحدة صنعاء ضمن الملتقى الرمضاني الثالث. 
آخر الأخبار:
ضبط عصابة مسلحة متخصصة بالسرقة بالإكراه في أمانة العاصمة
تدشين أعمال حصر وتوزيع الزكاة بمحافظة صنعاء
أمسيتان في الطويلة وبني سعد بمناسبة ذكري استشهاد الإمام علي
أمسيتان في بني مطر وسنحان تناقشان الوضع التربوي 
اسم المستخدم: كلمة المرور:
  عربي ودولي
غضب في أنحاء العالم بعد الهجوم على المسجدين في نيوزيلند
[15/مارس/2019] متابعات - سبأ:

تتوالى ردود الفعل والاستياء من زعماء العالم بعد الهجوم الذي تعرضا له مسجدين في نيوزلندا.. وعبر كثير منهم عن شعورهم بالغضب والحزن على مقتل 49 شخصا عل الأقل يوم الجمعة .

فقد قال رئيس وزراء باكستان عمران خان على مواقع التواصل الاجتماعي ”ألقي بمسؤولية هذه الهجمات الإرهابية المتزايدة على ظاهرة الإسلاموفوبيا الحالية بعد أحداث 11 سبتمبر، إذ يتحمل 1.3 مليار مسلم بشكل جماعي اللوم عن أي عمل إرهابي“.

وذكر وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أن الهجوم شيطنة متعمدة للنضال السياسي للمسلمين. وقال ”ليس فقط مرتكبو هذه الجرائم البشعة، بل أيضا الساسة ووسائل الإعلام الذين يغذون ظاهرة الإسلاموفوبيا المتنامية بالفعل والكراهية في الغرب يتحملون نفس القدر من المسؤولية عن هذا الهجوم الشنيع“.

وفي القاهرة ندد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ”بأقوى العبارات بهذا الهجوم الإرهابي الآثم الذي استهدف بوحشية مصلين آمنين في بيوت الله“.

وندد الأزهر بالهجوم ووصفه بأنه ”هجوم إرهابي مروع“. وحذر الأزهر في بيان من أن ما حدث ”يشكل مؤشرا خطيرا على النتائج الوخيمة التي قد تترتب على تصاعد خطاب الكراهية ومعاداة الأجانب وانتشار ظاهرة الإسلاموفوبيا في العديد من بلدان أوروبا“.

وأضاف البيان ”الهجوم الإجرامي... يجب أن يكون جرس إنذار على ضرورة عدم التساهل مع التيارات والجماعات العنصرية التي ترتكب مثل هذه الأعمال البغيضة“.

وندد البابا فرنسيس بما وصفه ”بأعمال العنف الحمقاء“.وقال في رسالة تعزية إنه ”يؤكد لجميع مواطني نيوزيلندا، والمسلمين منهم بوجه خاص، تضامنه القلبي في أعقاب هذه الهجمات“.

وردد مئات من المحتجين الغاضبين في داكا عاصمة بنجلادش هتاف ”الله أكبر“ بعد صلاة الجمعة.

وقالت رئيسة وزراء نيوزيلندا جاسيندا أرديرن إنه قد يكون من بين الضحايا مهاجرون ولاجئون جدد. وأضافت ”إنهم منا. الشخص الذي ارتكب هذا العنف ضدنا ليس منا. ليس لهم مكان في نيوزيلندا“.

وقال رئيس وزراء أستراليا سكوت موريسون إن المواطن الأسترالي الذي اعتقل بعد الهجوم ”متطرف وإرهابي يميني عنيف“.

وقالت الملكة إليزابيث، وهي رأس الدولة النيوزيلندية، إنها تشعر ”بحزن عميق بسبب الأحداث المروعة“.

وفي أوروبا أبدت ميركل حزنها ”مع النيوزيلنديين على مواطنيهم الذين تعرضوا للهجوم والقتل بسبب الكراهية العنصرية بينما كانوا يصلون في مسجدهم“. وقال وزير الخارجية الألماني هايكو ماس ”عندما يتعرض الناس للقتل لا لشيء إلا لدينهم، فهذا هجوم علينا جميعا“.

وقال صادق خان، أول مسلم يتولى رئاسة بلدية لندن، إن سكان المدينة يدعمون سكان كرايستشيرش. كما وجه اللوم إلى كل من يروج للكراهية الدينية. وقال ”عندما تتأجج نيران الكراهية، عندما تتم شيطنة الناس بسبب معتقداتهم، عندما يتم التلاعب بمخاوف الناس بدلا من تهدئتها، فستكون العواقب مميتة مثلما شهدنا اليوم للأسف“.

ووصف كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات الهجوم بأنه ”نتيجة الأيديولوجية المتطرفة التي تزرع بذور الحروب الدينية“.

وشبه عريقات الهجوم بواقعة إطلاق نار على معبد يهودي في بيتسبرج بالولايات المتحدة أسفرت عن مقتل 11 شخصا في أكتوبر تشرين الأول الماضي وهجمات مميتة على كنائس في مصر نفذها تنظيم الدولة الإسلامية وهجوم نفذه مسلح إسرائيلي من اليمين المتطرف على مسجد بالضفة الغربية عام 1994 خلف 29 قتيلا.

وقالت المفوضية الأوروبية إن ”هذا العمل الوحشي الأحمق بحق أبرياء في دار عبادتهم أبعد ما يكون عن قيم وثقافة السلام والوحدة التي يتشارك فيها الاتحاد الأوروبي مع نيوزيلندا“.

وقالت رئيسة وزراء النرويج إرنا سولبرج إن الهجوم أعاد إلى الأذهان ذكريات عام 2011 عندما قتل المتطرف المعادي للمسلمين أندرس بريفيك 77 في تجمع للفتية والفتيات على جزيرة نرويجية. وقالت ”هذا يثبت أن التطرف يتصاعد وأنه ينتشر في أماكن كثيرة“.

سبـأ
  المزيد من (عربي ودولي)
الحكومة الصينية تتهم السلطات الأمريكية بممارسة البلطجة الاقتصادية
رئيسة مجلس النواب الأمريكي: تجاوزات ترامب قد تصل إلى إعلان العزل
انطلاق انتخابات البرلمان الأوربي غدا الخميس
رئيس وزراء ماليزيا: الإرهاب والتسليح هما نتيجة جرائم نظام الكيان الصهيوني
قائد الجيش الإيراني : النظام السعودي وراء الأحداث في العراق ولا نخشى الحرب
مقتل شخصين في انفجار سيارة مفخخة جنوب شرق أفغانستان
سلطات السعودية تعتزم إعدام 3 دعاه عقب إعدامها 37 ناشطا من القطيف
ناسا: سيكون أمام البشر فرصة لإرسال أسمائهم إلى المريخ
عودة حوالي 185 ألف لاجئ أفغاني إلى بلادهم عام 2019
وسائل إعلام رسمية كورية شمالية ترد على جو بايدن:

العدوان السعودي على اليمن
قوى العدوان تواصل خرق اتفاق الحديدة وشن الغارات على صعدة
[22/مايو/2019]
16 شهيداً وجريحاً في حجة والحديدة بغارات طيران العدوان ونيران مرتزقته
[21/مايو/2019]
استشهاد وإصابة 15 مواطناً بغارة لطيران العدوان في حجة
[20/مايو/2019]
ستة شهداء وجرحى بنيران المرتزقة في الضالع واستمرار خرق اتفاق الحديدة
[20/مايو/2019]
إصابة مواطنين اثنين وطفل بغارات طيران ونيران الغزاة والمرتزقة في صعدة والحديدة
[19/مايو/2019]