ابحث عن:
محلي
عربي ودولي
اقتصاد
رياضة
آخر تحديث: الجمعة، 24 - مايو - 2019 الساعة 02:25:28م
وزارة الصحة تختتم الأمسيات الرمضانية لمكاتبها وفروعها بالمحافظات
اختتمت وزارة الصحة العامة والسكان الأمسيات الرمضانية التي نظمتها لمكاتب الصحة وفروعها بالمحافظات لمناقشة الوضع الصحي.
الرئيس الايراني:لن نستسلم حتى إذا تعرضنا للقصف
اعلن الرئيس الإيراني حسن روحاني اليوم ، إن بلاده لن تستسلم للضغط الأميركي، ولن تتخلى عن أهدافها حتى إذا تعرضت للقصف، وذلك مع تصاعد التوتر بين ايران والولايات المتحدة.
تراجع أسعار النفط بفعل زيادة المخزونات الأمريكية وتنامي مخاوف اقتصادية
انخفضت أسعار النفط بنحو واحد بالمئة اليوم الخميس مواصلة خسائر الجلسة السابقة في ظل ارتفاع مخزونات الخام الأمريكية وضعف الطلب من المصافي.
وحدة صنعاء يحرز كأس 22 مايو لكرة السلة
أحرز فريق وحدة صنعاء كأس الوحدة اليمنية 22 مايو لكرة السله بعد فوزه على فريق الصقور بثلاثة أشواط مقابل شوط في المباراة التي جرت بينهما اليوم.
آخر الأخبار:
اجتماع بريمة يقر تشكيل لجان حصر للفقراء والأسر المحتاجة
سلاح الجو يستهدف منظومة الباتريوت في مطار نجران وعمليات عسكرية على تجمعات المرتزقة وآلياتهم
قوى العدوان تواصل خرق اتفاق الحديدة وإصابة امرأة بقذيفة في تعز
اتحاد ذوي الإعاقة يتوج بطلا لمسابقة وحدة صنعاء الثقافية
اسم المستخدم: كلمة المرور:
  محلي
رمضان شهر المغفرة والعتق من النار
[06/يونيو/2016]
صنعاء - سبأ:
فرض الله صيام شهر رمضان على كل بالغ عاقل صحيح مقيم لقوله تعالى ( فمن شهد منكم الشهر فليصمه ).

والمقصود من الصيام حبس النفس عن الشهوات وفطامها عن المألوفات لتعديل قوتها الشهوانية وطلب ما فيه سعادتها ونعيمها ، فيدفع الصائم نفسه إلى البذل والعطاء والعطف والرحمة على الفقراء والمحتاجين".

و خص الله سبحانه وتعالى شهر رمضان بعبادة لم يخص بها غيره من الشهور وهو الصوم الذي فيه يحفظ الصائم لسانه وجوارحه, وقد روى أبو هريرة رضي الله عنه عن الرسول صلى الله عليه وسلم قوله (إذا كان يوم صوم أحدكم فلا يرفث ولا يصخب فان سابه احد فليقل أني صائم ) متفق عليه ، وكذا قول الرسول صلى الله عليه وسلم (من لم يدع قول الزور والعمل به فليس لله حاجة في إن يدع طعامه وشرابه ) رواه البخاري".

و تميز شهر رمضان المبارك عن سائر الشهور برحمة أوله ومغفرة أوسطه وعتقً من النار آخره ، كما أن صيام شهر رمضان من الأسباب التي جعلها الله تبارك وتعالى لمباعدة المسلم عن النار كما جاء في الحديث الشريف الذي يرويه أبو سعيد الخدري رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :(ما من عبد يصوم يوماً في سيل الله :إلا باعد الله بذلك اليوم وجهه عن النار سبعين خريفاً) رواه البخاري ومسلم.

ولفريضة الصوم حكم كثيرة أودعها الخالق في هذه الشعيرة ففيها يتعلم المسلم تربية النفس وتعويدها على الصبر وتحمل المشاق وكذلك الاستشعار بحرقة الجوع وتذكر من هو أشد منا جوعاً لمد يد العون له ومواساة المعوزين فقد كان نبي الله يوسف عليه السلام يكثر الصيام تطوعا فقيل له لما تجوع وأنت على خزائن الأرض ؟ فقال : أخشى إن أنا شبعت أن أنسى الجائع".

وللصوم حكم عديدة منها الوصول إلى التقوى كما قال تعالى " كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقون" وتنمية قوة الإرادة حيث يمسك الصائم نفسه عن الحاجات الأساسية في حياته ابتغاء رضوان الله ويعود نفسه على تغيير المألوفات من العادات فلا يكون أسيرا لها، لهذا سمى رسول الله صلى الله عليه وسلم شهر رمضان شهر الصبر.

كما أن من حكم الصوم أيضا تقوية المراقبة الذاتية على الاعمال فالصائم يخلو بنفسه وهو بأمس الحاجة إلى الطعام والشراب ولا يراه أحد ولا يحاسبه بشر ومع ذلك لا يتناول شيئا من ذلك خوفا من الله سبحانه المطلع على كل شيء، ومن اجل الحصول على الأجر العظيم "من صام رمضان أيماناً واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه ".

وكذلك من حكم الصوم الخضوع لله عز وجل والطاعة له سبحانه والرغبة في تحصيل الأجر والثوب وهو أسلوب لتربية النفس على مخالفة الهوى وكسر طوق العادات الآسرة والشهوات المتمكنة وتخليص الجسم من التخمة المفسدة والفضلات المضرة .. وأن رمضان هو ملفت لنظر الغني وإشعاره بحاجة أخيه الفقير ليخف لنجدته ويمد يد الأخوة لمساعدته.


كما أن من حكم الصوم الخروج من أسر النفس والاستجابة والإذعان لأمر الله، فالصوم يتسوجب على المسلم الابتعاد عن مواطن السب واللعان والقيل والقال كما في الحديث " إذا كان صوم أحدكم فلا يرفث ولا يجهل ولا يسخط فإن سابه احد أو قاتله فليقل أني صائم"، كما ان هذا الشهر هو شهر الاكثار من عمل الخير والأعمال الصالحة.

ومن الفضائل الكثيرة لشهر الصوم أن فيه ليلة القدر التي هي خير من ألف شهر، وفيه تفتح أبواب الجنة وتغلق أبواب النار ويغفر لصائمه لقول الرسول صلى الله عليه وسلم " من صام رمضان إيماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه "..وقوله صلى الله عليه وسلم " إذا جاء رمضان فتحت أبواب الجنة وغلقت أبواب النار وصفدت الشياطين " .

كما ان من فوائد الصوم أيضاً تضييق مجاري الشيطان فالصوم لجام المتقين وجنة المحاربين ورياضة الأبرار وجزاؤه لرب العالمين لقوله صلى الله عليه وسلم عن ربه (الصوم لي وأنا اجزي به) وفي رمضان يتزايد الاقبال على أنواع العبادات كما يكثر فيه الصدقة والإحسان والزكاة وتلاوة القرآن والصلاة والاعتكاف " .

و صوم شهر رمضان أسلوب لتربية النفس على مخالفة الهوى وكسر طوق العادات الآسرة والشهوات المتمكنة وتخليص الجسم من التخمة المفسدة والفضلات المضرة، كما هو لفت لنظر الغني وإشعاره بحاجة أخيه الفقير ليخف لنجدته ويمد يد الأخوة لمساعدته.

والصيام يبث في القلوب تقوى الله وهي جماع كل خير وأساس كل فضل في حياة الناس فلم يترك القرآن عملاً يكلف به المؤمن أو خلقاً يؤمر به إلا جعله أثراً لهذا المعنى النفسي العميق، التقوى، وامتداداً لمنازع الكمال التي تصدر عنه ومن هنا كان من حقيقة التقوى ما جاء من أمر المؤمنين بالصدق والأمانة والشجاعة أو الصبر أو العفة أو العدل أو العفو أو الرحمة أو ضبط النفس، فإن الإسلام يقرن ممارسة هذه الأخلاق بالتقوى كشرط في أخلاق المؤمنين وكأثر ناتج عن سلوكهم الطيب النزيه، ولذلك لا غرابة أن يكون الأثر الناتج عن الصيام هو التقوى، لأن الصيام هو الصبر على الحرمان من ضرورات الحياة وشهواتها، والصبر نصف الإيمان كما ذكر رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم".

ورمضان مدرسة عظيمة لابد أن يستفيد منها الصائم فيربي نفسه ويهذب أخلاقه والله تعالى يقول (( ياأيها الذين آمنوا كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقون )) فهذه الآية الكريمة تقرر أمراً سماوياً يفرض الصيام على المؤمنين كما سبق أن فرض على أسلافهم من الأمم الأخرى لكن الآية تقرن الفريضة بأثرها الذي يتوقع من القيام بها وهو التقوى وهو أثر يحدث في قلب المؤمن متى أدى فريضة الصيام على وجهها والتزم شروطها وآدابها فكأن الصيام وسيلة تربوية تتحقق بها تقوى القلوب وخشوع الجوارح وهذا هو المقصود الأول من الفريضة"

سبأ
  المزيد من (محلي)
اجتماع بريمة يقر تشكيل لجان حصر للفقراء والأسر المحتاجة
وزارة الصحة تختتم الأمسيات الرمضانية لمكاتبها وفروعها بالمحافظات
سلاح الجو يستهدف منظومة الباتريوت في مطار نجران وعمليات عسكرية على تجمعات المرتزقة وآلياتهم
قوى العدوان تواصل خرق اتفاق الحديدة وإصابة امرأة بقذيفة في تعز
مصرع وجرح عدد من مرتزقة العدوان بينهم قيادات بكمين في الجوف
مشائخ إب والمناطق الوسطى يؤكدون استمرار الصمود والنفير لرفد الجبهات
مناقشة آلية حصر وتوزيع مساعدات هيئة الزكاة للفقراء بحجة
أمسية رمضانية في مديرية كحلان عفار بحجة
أمسية رمضانية بمدينة المحويت إحياء لذكری استشهاد الإمام علي
مكتب تربية ذمار يكرم الفائزين بمسابقات القرآن الكريم

العدوان السعودي على اليمن
الغزاة والمرتزقة مستمرون في خرق اتفاق الحديدة واستهداف المناطق الحدودية
[23/مايو/2019]
قوى العدوان تواصل خرق اتفاق الحديدة وشن الغارات على صعدة
[22/مايو/2019]
16 شهيداً وجريحاً في حجة والحديدة بغارات طيران العدوان ونيران مرتزقته
[21/مايو/2019]
استشهاد وإصابة 15 مواطناً بغارة لطيران العدوان في حجة
[20/مايو/2019]
ستة شهداء وجرحى بنيران المرتزقة في الضالع واستمرار خرق اتفاق الحديدة
[20/مايو/2019]